أمر فرنسيس الأول، بابا الفاتيكان بحظر بيع التبغ في مدينة الفاتيكان، معتبرا أنه لا يمكن أن يكون هناك مكسب مشروع إذا كان يكلف الناس حيواتهم.

وأكد المتحدث باسم المقر البابوي غريغ بوركي، أن الحبر الأعظم قرر حظر بيع السجائر اعتبارا من 2018، لأن “الفاتيكان لا يمكن أن يساهم في ممارسة تؤذي صحة البشر”.

وذكر الفاتيكان أنه وفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن التبغ يتسبب في وفاة أكثر من 7 ملايين شخص سنويا في مختلف أنحاء العالم.

وقبل هذا القرار كان موظفو الفاتيكان يستطيعون شراء السجائر بسعر مخفّض من متجر الأطعمة في المدينة، الأمر الذي كان يمثل مصدر دخل للدولة البابوية. وذكر المكتب الإعلامي للفاتيكان أن البابا يرى أنه ” لا يمكن أن يكون هناك مكسب مشروع إذا كان يكلف الناس حيواتهم”.

كما طالب فرنسيس الأول بابا الفاتيكان، خلال قداس في ساحة القديس بطرس، الحضورَ بعدم استخدام هواتفهم المحمولة أثناء القداس، قائلا” أشعر بحزن شديد عندما ألقى القداس هنا في الساحة، أو في كنيسة القديس بطرس، وأرى العديد من الهواتف المحمولة مرفوعة.. من فضلكم! القداس ليس عرضا”.