ذكرت صحيفة الباييس، أن قاضية في المحكمة الإسبانية العليا أمرت أمس بالإفراج عن رئيسة برلمان كتالونيا بكفالة مالية، بانتظار التحقيق بدورها في مساعي الإقليم المحظورة للانفصال.

ونقلت الصحيفة عن مصدر في المحكمة، أن رئيسة البرلمان ستبقى رهن الاحتجاز إلى حين دفع الكفالة وقدرها 150 ألف يورو، ورفضت متحدثة باسم المحكمة التعليق.

وأدلت رئيسة البرلمان في كتالونيا كارمي فوركاديل الخميس بشهادتها هي وخمسة من نواب الإقليم بشأن اتهامات موجهة لهم بالعصيان والتمرد وإساءة استغلال أموال عامة.

وطالب الادعاء العام في إسبانيا بسجن رئيسة برلمان إقليم كتالونيا التي مكنت المجلس من إعلان الانفصال من جانب واحد عن البلاد، وبسجن ثلاثة نواب من كتالونيا استدعتهم المحكمة العليا، في حين طلب الإفراج عن اثنين آخرين بشروط محددة.

المصدر: وكالات